Click to Download this video!

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيك


0 مشاهدة
0%

قصص سكس سكس الشيطانة

الشيطانة الجزء الاول 1

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيكقصص سكس سكس

سالته : ليه بتعاملنى بالطريقه دى؟
اندهش ورفع عينه من الرسومات التى في مواجهتِه ونظر الي 
سيادتك بتكلمينى انا ؟؟؟؟؟؟
نعم ياباشمهندس هو فيه حاجز هنا غيرنا ؟؟؟؟؟؟؟ 
تأملنى مرة اخرى وهو يسعى ان يبدى اللامبالاه التقليديه المعروفه عنه كنت ارتدى بلوزة صيفيه زرقاء بلا اكمام بازرار مفتوحه تبين اعلى الشق بين الثديين النافرين بحلمات تظهر وكانها ستمزق البلوزة الأمر الذي يتبين منه لاى مخلوق اننى بلا سوتيان او اى كومبين يفصل بين الحلمات والبلوزة الناعمه وكنت اضع يديى الاثنتين بوسطى واضغط باظافرى

الطويله ذات المانيكير الاحمر القانى على جسدى
* ليه بتقولى كده يامدام ثريا دا انا دايما بشغلى وماليش اى علاقه بحضرتك الا اذا طلبنى صاحب الشركه اللى سيادتك مديرة مكتبه وبادخل على طول بخلص شغلى وامشى حاجز بلغك عنى حاجه غلط اكيد

نيك المحارم

* لا مافيش حاجز انت موش بتتكلم معايا صحيح بس بتبصلى دايما من فوق لتحت زى مااكون موش عاجباك ولا نازلالاك من زور
* ياافندم انا موش من حقى حتى ااقول رايى انا مجرد مهندس هنا وانتى حاجه هائلة اوى هنا
* لا عظيمة ولا حاجه دى كلها أشكال,,,,,,, والتفت لاسحب كرسى وتعمدت ان انزل بجسمى لتحت لاسمح له ان يشاهد مؤخرتى من الجيبه البيضاء الخفيفه والضيقه وكنت ارتدى الاندر الفتله الازرق والذى كان قد دخل بين الفلقتين وكنت متاكده انه ملحوظ لكل عين من عيونه وجلست على الكرسى ووضعت رجل على رجل لتنحسر الجيبه وتبدو ركبتاى الناصعه البياض وممدت يدى الى الحذاء الابيض بخطوط زرقاء وامسكت بكعبه العالى وكانى اعدل وضعه على قدمى وانا اقول
* شوف صاحب الشركه بيثق فيك للغاية وبيقول عليك مهندس شاطر ولك مستقبل وانا مديرة مكتبه اللى ماسكه كل العمل بتاعه ضروري يكون بينا تعاون لاننا ملحوظ حنعمل حاجات كتيرة مع بعض,, وابتسمت وانا اعض على شفتي السفلى

* ياافندم انا اتعاون مع اى حاجز فى مصلحه الشركه بس فهمينى سيادتك طلباتك منى ايه
* اولا بلاش ياافندم دى انا اسمى ثريا طبعا موش قدام الكل محتمل قدامهم ابقى مدام ثريا وتسمحلى ااقولك احمد بينا وبين بعض والباشمهندس قدام الناس ثانيا انا محتاجه نقعد مع بعض لوحدينا نحدد اسلوب الشغل بينا وعندى كمان بشرى ليك بس خليها مفاجأه انا حاحددلك الوقت وابلغك واذا بتحب اكلم المدام علشان توجد الامور واضحه وعاديه انا طبعا شفت الملف بتاعك وعرفت انك متجوز

نيك الكس

* انا ارمل يافندم المدام توفت من سنه إلى حد ما,,,,,,, كنت اعلم هذا بل تعمدت الا اكون مهتمه به اكتر من الضروري

* انا اسفه الملف بيقول انك متجوز الهام حابلغك بالموعد والمكان,,,,, وقفت وانحنيت في مواجهتِه ليطل اعلى الثدى اما م عينيه وانا انظر له واقول طبعا الموضوع ده حيكون بينا بس وابتسمت عندما وجدته يبتلع ريقه وخرجت من في مواجهتِه وانا امشى بهدوء لاتركه يتمتع برؤيه مؤخرتى تهتز والاندر يدخل بشقها يكاد يخترقها

كنت اعلم مايقولونه كل المستوظفين عنى وكيف زادت من مجرد موظفه ارشيف الى مديرة مكتب صاحب الشركه هم لايعلمون ماذا وقع على وجه التحديد ولكنهم يستنتجون من سبيله كلامى وملابسى المثيرة والكل يخافنى وانا لا اهتم لا بالاشخاص ولا بالكلام حتى ذلك المهندس احمد لم يكن يشغلنى كان وسيما وهادئا حتى عندما علمت ان قرينته توفت لم اهتم بتعزيته كان بالنسبه لى مجرد مستوظف من عشرات المستوظفين الا ان انتباه صاحب الشركه به ومدحه المتتابع له والترقيه القادمه التى قد كانت هى المفاجأه التى كلمته عنها بانه سوف يكون مدير القطاع الفنى بالشركه وعضو مجلس الادارة جعلنى افكر ان اضمه الى بقيه الرجال فى مملكتى

نعم مملكتى التى بدأت بعد سنه من العذاب بالارشيف وكنت متزوجه مؤخرا من زميلى بالجامعه الذى احببته طوال مرحلة الدراسه وعشنا اياما جميله حتى بدات المشكلات الماديه لان مرتبه لايكفينا فاضطررت الى الشغل سنه كامله اعانى من اعمال الارشيف

نيك الطيز

واعود للبيت اغوص بالمطبخ وشغل البيت وانام من الجهد وبدات المشكلات اكتر عندما لم انجب واستشرت الاطباء فوجدوا ورم بالرحم يلزم استئصاله ولكنهم اكدوا ان استئصال الرحم سيمنع الانجاب نهائيا الأمر الذي ادى فى نهايه الامر الى الطلاق وبعدها فوجئت بالنظرات الجائعه من كل انسان بالشركه ولكنى تماسكت ورفضت حتى أتى هذا النهار الذى دعوة منى مدير الارشيف العجوزالجلوس ساعتان اضافيتان لانهاء بعض الاعمال المتراكمه والحقيقه انه مناشدة من الكل

ولكنه كان يعلم انهم سيرفضون لانهم جميعا لهم منازل والتزامات فطلبها منى على الفور عندما أبى الجميع فوافقت واثناء الشغل اخذ يحدثنى عن الحرمان وزوجته البارده واخذ يسعى لمسى على استحياء ثم بجرأه عندما لم اعترض بشده ولكنه عندما مد يده ليمسك صدرى نهرته بشده وخرجت من في مواجهتِه باكيه و فى الغد وجدت زميلتى محاسن تهمس لى انتى زعلتى مديرنا ولا ايه نظرت اليها متغابيه فقالتلى عملك لفت نظر وتحقيق لعدم الانضباط بالعمل نظرت اليه بحقد و استدعونى للتحقيق عندما رانى مدير الشئون القانونية وقد كان بالاربعين من عمره

وسيم وانيق بشكل كبير نظر اليا بشده كنت ارتدى لبسا محتشما رغم ضيقه وشعرى الطويل الاسود ينسدل على كتفى وقام مرحب بك بى اهلا انتى ثريا اول مرة اشوفك هنا وترك مكتبه وجلس امامى ولمحته ينظر الى ساقى المشعه بالبياض وهو يقول انتى خريجه ايه قلتله تجارة قالى محرّم شغلك بالارشيف وانا عارف كويس ايه اللى بيحصل هناك

مديرك عملك تقصي وطلب نقلك مع خصم وانذار بدات بالبكاء وانا اقول مظلومه ياافندم قالى عارف وفاهم وانا حاعملك خدمه حانقلك للسكرتاريه عندى بس بانصحك ضروري شويه لباقه وتفهم ادعيت عدم الاستيعاب فاقترب منى ووضع يده على يدى وهو ينظر فى عينيا احسست بضغف اما م وسامته ورقته رفع يده ولمس باصابعه شفتاى فارتعشت فرفعنى من وسطى

ووقفت في مواجهتِه وهو يقول انظرى الى نفسك امراه جميله تحتاجين الى بعض الملابس الانيقه والميك اب الرقيق لتكونى ملكه حُسن ابتسمت بخجل مد يده الى صدرى تراجعت ابتسم وتحدث لا تخافى لن المسهم ولو انهم بيجننوا,, مد يده فك زرار البلوزة العلوى ليبدو طفيفا من الشق بين ثدييى وصفر بشفتيه اكيد جميله اكتر كده,, كنت مستسلمه لكلماته واظن انى كنت مستعده لان استسلم لجسده أيضاً اخذنى بحضنه واعتصرنى ولثم شفاهى بهدوء

وبطء وعندما فتحت شفاهى اكتر تركنى وهو يقول كده تمام انتى فى السكرتاريه عندى مع مدام مشيره هيا حتفهمك وتعلمك اوك ورفع سماعه الهاتف وصرح ايوه يامشيره اتصلى بالباشا واشار اليا انا ااتى بجواره وهو يتكلم ياافندم موضوع ثريا طلع مايستاهلش زى ماقلت لحضرتك ومد يده اسفل الجيبه ليتحسس افخادى

انا حانقلها عندى بالسكرتاريه – بلغت اصابعه الى الاندر وبدا يتحسس فتحاتى الاماميه والخلفيه كنت قد تهيجت للغاية وبدأت افرازاتى تنزل – ههههههه احنا تلامذتك ياباشا,,, ازاح الاندر وادخل طرف اصبعه بهدوء وحنان صدرت منى اهه مكتومه *

طبعا يافندم اوامرك تنفذ بس نسيبه هو راجل خبره وبنحتاجه وعندى واحده هنا حابعتهالو تريحه شويه ههههههه 

اخرج اصبعه وووضعه فى فمه ليتذوق الطعم فظهرت النشوى على وجهه وهو يقول تؤمرنى مع السلامه ياباشا ثم قام من الكرسى وربت على مؤخرتى وصرح لى حاشوفك بعدين مع السلامه بس روحى للارشيف وما تتكلميش مع حاجز وبكرة تيجى لمدام مشيره من بدرى تحركت بصعوبه كنت فى وضْعه هيجان واحسسست برعشه من اسفل

تحركت ببطء وانا انظر اليه واتعجب عن ماحدث وكيف استسلمت فى لحظات احسست انى اسيره له ولوسامته وللمساته الحانيه التى افتقدتها منذ زمن طويل بلغت مكتبى ومدت يدى لاغلق زرار البلوزة العلوى ثم تذكرت ذلك العجوز فقررت ان اهديه لحظات ممتعه مكافأ ه على نقلى الى جنه الدور العلوى ففتحت زرار اخر ليبدو جزء هائل من اعلى

صدرى واتجهت اليه ووضعت يدى على مكتبه وانزلت بصدرى للاسفل ليشاهده جيدا وانا اقول كده يااستاذ عبد الحفيظ تعملى لفت نظر.. نظر الى الثديين واضطرب بشكل كبير وصرح انتى مابتشوفيش شغلك كويس, هززت صدرى بشده واخرجت لسانى ومصصت شفتى وانا اقول هو ده شغل موش كويس إيقاف وهو لا يدرى ماذا يقول او يفعل تحركت في مواجهتِه كانى ذاهبه الى المكتب واقتربت بمؤخرتى منه حتى لامست عضوه بسرعه

سعى ان يمسك يدى اسرعت بالابتعاد وانا اقول حاسب حاجز يشوفنا وجلست على مكتبى وهو يسعى كل مرحلة يحضر اليا ليلمس اى قسم من جسدى وانا اتمنع مرة واتركه مرة حتى وجدته يقول بكرة حنسهر بالشغل ابتسمت وانا اومئ له براسى وفى داخلى ضحكه هائلة كنت اعلم اننى بالغد ساكون بعيده عن متناول يده

فى اخر هذا النهار جائنى اتصال من تيلفون غريب رديت 
* الو مدام ثريا انا مدام مشيره مديره مكتب الاستاذ شوقى مدير الشئون القانونيه محتمل تخطى عليا قبل ماتروحى محتاجه بعض الداتا اللى ضرورى تكون عندى عنك 
* تحت امرك مدام اجيلك قبل ما اروح على طول 
* اوك حانتظرك هو انتى ساكنه قريب من هنا ولا بعيد 
* انا ساكنه بحدايق المعادى

* جميل اعملى حسابك تروحى معايا انا ساكنه بالمعادى برده حاوصلك واهو بالمرة نتكلم اكتر
* بس حاتعبك كده مدام انتى عارفه حدايق المعادى حته زحمه والعربيات بتبقى زى علب السردين هناك

* ههههههه ولا يهمك بس اطلعيلى ونظبط سوا اوك ياقمر
* اوك مدام,,,,,,,, انتبهت لكلمه قمر وللحميميه التى تكلمت بها احسست انى فى عالم تانى نظرت الى المكتب الضئيل المترب واحسست بالقرف مع سعاده انى ساخرج من هنا وتذكرت لمسات شوقى باشا فبدات احس بالبلل من اسفل خرجت الى الحمام مسرعه وانزلت الاندر وتلمست شفايف كسى فانتفضت ادخلت صابعى وتخيلت ان شوقى باشا يقوم برفع رجلى

وانا على قاعده الحمام لينزل لحس ومص لزنبورى ثم يدخل زبره الذى تخيلته عظيم وأملس مثل لحيته الحليقه ويبدا فى اخراجه وادخاله حتى ارتعشت وقذفت عسلى على يديا تذوقته لاول مرة فى حياتى واحسست بالنشوى والفخر لان ذلك الطعم اعجب مديرى الحديث

خرجت وانا هائمه ودخلت المكتب بلا ان انظر الى اى شئ اخذت كل مالدى هنا وخرجت مسرعه الى الاعلى الى مدام مشيره طريقى الى الجنه .

الشيطانة الجزء الثاني 2

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيكالشيطانة الجزء الثاني 2

دخلت المكتب العلوى وانا اقول مدام مشيره انا ثريا نظرت الي وبدون ان ترد لبست نظارتها الانيقه ومسحتنى كاملا كاننى تحت اشعه ملتهبه ثم قامت مرحبه بى اهلا اهلا ثريا ااقعدى وانا حاكون معاكى بعد دقيقه وبالمرة خدى الابلكيشن ده امليه معلومات عنك وانشغلت عنى بما تفعله امسكت الورقه قد كانت معلومات عاديه بدات الكتابه وانا انظر اليها

هى امرأه بالخمسين إلى حد ما ولكنها تشع جمالا بيضاء بياض خمرى وليس مثلى بياضى شاهق وجسدها رقيق كعارضات الازياء الا ان صدرها عالى وبارز وقد كانت ترتدى بادى ضيق يتضح نتوء ذلك الصدر ولها مؤخرة مرتفعه ظهرت بوضوح وهيا ترتدى بنطلون لا ادرى كيف استطاعت لبسه من الضيق تضع الماكياج الهادى الذى يبز اكتناز شفتيها ولون عينيها الفيروزى

قد كانت تلمحنى انظر اليها وتدعى الضد بعد ان انتهيت اعطيتها الورقه نظرت فيها بعدم انتباه ووضعتها جانبا احسست انها قد كانت ترغب في ان ترانى وفقط وانزعجت بانها قد تشعر انى تخويف لها بمكانتها بمكتب شوقى باشا نظرت اليا بعد ان اختتمت من ما تعمل

* شوفى ثريا انتى حتكونى المساعده بتاعتى لان اللى قبلك اتجوزت وسافرت وده مركز وظيفي موش ضئيل حتتغير كل امورك مرتبات مكافأت صلات بس ده بشرط رضا شوقى باشا وكمان رضايا عنك شوقى باشا جلي انو اختبرك كويس وعرف انك حتساعدينا كويس بشغلنا

كساس بنات

احمر وجهى فأنا لا أعلم الا امتحان يده لمفاتنى ولسانه لطعم كسى فلم انطق فاستكملت حديثها بس انتى محتاجه لشويه لبس حديث وتحويل انتى عارفه ان شوقى باشا مدير ادارة الشئون قانونيه وكمان ادارة الصلات العامه لانو من قرايب حمدى باشا صاحب الشركه الهام انا حاساعدك فى كده انا عندى بوتيك بتاع ملابس حاديك كل اللى انتى عايزاه منه وماتشليش هم الفلوس اكيد فيه مكافأه قريبه ليكى لانو شوقى باشا كان مبسوط منك خالص

وابتسمت وهيا تقف وتمسك بيدى وتضغط عليها وتقولى يالا اوصلك ونكمل بالطريق وفى الاسفل وجدت سيارتها الحديثه فانبهرت بجمالها ولونها الاحمر المشع سالتنى بتعرفى تسوقى عربيات ضحكت وقولتلها اتعلمتها بس ماركبتش بعد ماطلعت الرخصه ضحكت بصوت عالى وقالتلى جميل يوجد انتى اللى حتسوقى وماتخافيش انا جانبك

والقت المفاتيح فى الرياح التقطها بصعوبه وركبت جلست بجوارى وعلمتنى كيف اتعرف على العربة بدات فى التحرك وانا خائفه من اى غير صحيح ولكنها بدات تحدثنى عن شوقى باشا وكرمه وكمان شغلى معاه جائز يوصلنى لحاجات كتيرة تأثير وعلاقات واشارت لى على سبيل دخلت منه ووجدت بوتيك راقى توقفت في مواجهتِه وادخلتنى وهى تحيى الفتيات عاملين ايه ايه الاخبار مع القبلات لكل فتاة وسيده بالمحل ثم اشارت اليا فصعدنا سلم

جانبى الى مكتبها بالاعلى ونادت على فتاه وابلغتها بان تحضر اجدد الموديلات ثم اغلقت الباب والستائر ةاشارت الى الملابس يالا قومى قيسى نشوف ايه اللى ييجى على مقاسك قولتلها هنا !!! ضحكت وقالت حنبدأها بكسوف امال لو شوقى باشا هنا حتعملى ايه هههههه شعرت بسخونه فى وجهى ولكنى صممت الا ابدو في مواجهتِها بانى لا اصلح للمهمه وبكل جرأه قولتلها طيب تعالى ساعدينى وقلعينى نظرت بدهشه وضحكت وقامت تفتح ازرار البلوزة بنهم وهيا تتجاوز باصابعها على حلماتى ثم رفعت يدى لتخرج الاكمام ووجدتها تشم بانفها رائحه تحت الباط وتهمهم ووضعت البلوزة ثم فكت السوتيان واضافرها تخمش لحم ظهرى بهدوءثم ادارتنى لتظر الى بزازى العاريه ثم تقبض عليها بيديها وكانها تقيس حجمهما واستدارتهما وتقول بهمس

بزازك موش هائلة اوى وواقفه موش محتاجه سوتيان كان حدث كلمه بزازك حاد واحسست انها تعمدت هذا حتى تقتل كل خجل عندى ارتفعت بالكبس على البزاز مع خربشه للحلمات باضافرها ثم ادارتنى وهيا تنظر بعينيا لتلمح نار الشهوة بهم ثم انزلت سوسته الجيبه فانزلقت حتى وقفت على اعلى المؤخرة فمدت يديها لتنزلهم وهى تضغط على الفلقتين

مع مرور الاصبع الاوسط فى الشق بينهم حتى نزلت الجيبه مع لمساتها على فخدى وقدمى نظرت الى الاندر وقالت ده موضه قديمه ضروري تغيرىه وانزلته من عليا بسرعه لاقف عاريه كليا في مواجهتِها والغريب انها تركتنى وجلست على الكرسى امامى تنظر اليا جيدا ثم صرحت شوقى باشا عندو حق انتى روعه وجسمك جنان

وانا مذهوله قامت وحضنتنى فاحسست بالانهيار وهيا تعبث بشعرى الطويل وتمد شفتيها لتلتقم شفتى وتقبلها بشهوه ونشوى وانا اقابلها بنفس النشوى نزلت على بزازى تدعكها وتاخذ حلماتى بين شفايفها وترضع بلسانها كدت اسقط من النشوى والهيجان امسكتنى وانزلتنى على الارض وفتحت رجلى ومدت يديها لتلمس كسى وزنبورى الهائل وهيا تقول ااااااااه وكمان

موش متطاهرة داانتى جنان, ونزلت عليه مص ولحس وانا اضع يدى على فمى حتى لاتطلع اهاتى المكتومه فيسمعها احد مسكت يدى وباستها وهيا تقولى اصرخى لا احد يسمع في الخارج فخرجت تاوهاتى صرخات كانها نار تطلع من صدرى وهيا تضع اصبعها بكسك وتقولى لى حانيكك ياثريا كسك متعه

كلمه النيك جعلتنى انتفض اكثر وهيا تدخل اصبعها وعسلى ينهمر من الكس خلعت البادى الذى قد كانت ترتديه ودفعت بحلمات بزازها الكبيره فى كسى لتنيكنى بها وانا امسكت بشعرها وضغت باظافرى على لحمها فصرخت وهيا تملا حلماتها من عسلى وتعطينى لارضعه واتذوق طعم كسى على بزازها وانا انتفض وجسدى ينهار وهيا تحتضننى بشده حتى هدأنا قبلتنى فى الفم وقالت تلك اول مرة اشتهى فتاة بس انتى روعه وشهوتك تجنن رن الفون واتكلمت ..الووو..احنا جوه بتقيس الهدوم الجديده

ياراجل انت عرفت منين انى حاجيبهاهنا ههههههههه عايز تلبسها بنفسك طيب ماتيجى هيا جاهزة اوى على فكرة البنت طعمة اوى تعالى دوق هههههههههه

لم افهم شئ ولم استطيع التفكير من محتمل ان يكون تحركت لاقف صرحت لى زى ماانتى ونامت فوقى تحضننى وتقبلنى بشغف وسمعت صوت المفتاح وخطوات تدخل والباب يغلق مكررا وصوت شوقى يضحك ويقول ايه يامشيره من ايمتى ليكى فى الحريم

نظرت اليه وهيا تقول بس البنت دى ممتعه دوق الطعم كده  وقامت اليه لتقبله من فمه ووتعطيه شفتيها ولسانها ليمصها وهو ينظر اليا وانا مذهوله الأمر الذي يصدر ثم تركها وهى تقول على باله حتلاقى مذكرة منى بمكافأه حلوة للحلوة دى على مكتبك من بكرة 

حاولت ان اقوم من على الارض اشار اليا لاعود ثم نزل على ركبتيه ليحملنى على يديه ويقف وهو ينظر فى عينى ثم يقبلنى وهو يحملنى ويرضع حلماتى وهو يقول تفتكرى تستاهل يامشييره قد كانت مشيره تجلس على المكتب وتشعل سيجارتها وتقول انا عجبنى شغلها جربها واحكم بنفسك

جلس على الكرسى واجلسنى عاريه فى حضنه وهو مازال بملابسه ويقبل شفتاى ويدعك بزازى فبدات اشعر بزبره يشتد تحتى فتحركت لاشعره بنار كسى واخذت اتراقص عليه وهو يتاوه فابعدت يديه عن بزازى وقمت لاجلس في مواجهتِه وافتح سوسته البنطلون لاجد زبرا كبيرا ناعما كما تخيلته قبلت راسه ومررت بلسانى عليه وعلى بيضانه اتذوقه كان طعما جميلا ولكن ليس كافيا ادخلته فى فمى لاتذوق اكتر ومصيت اكتر واكتر وهو يمسك براسى ويدخلنى اكتر على زبره لم يتحمل حراره فمى فاخرج زبره منه ومسكنى ليجلسنى عليه وبدك أماكن تحصن كسى وانا اتنطط على زبره ليصل الى الاعماق وبدات اهذى بالكلام 

اححححح جامد اكتر متعنى دوبنى زبرك حلو نيكك حلو اححححح فوجدته ينتفض ويغرقنى بلبنه الحار الساخن وانا اتاوه اااااااااااااه لبنك نار وحشنى طعم الحليب فى كسى اوووووف وانا انتفض وعسلى ينهمر على زبره ليختلط بلبنه وارتميت على كتفه وهو يقبلنى بشراهه ووجدنا مشيره تصفق وتقول برافو ثريا اول مرة الباشا بتاعنا يجيب بسرعه كده انتى رهيبه أبتسمت بخجل وهو أفاد فعلا انتى خلتينى نار وماقدرتش امسك نفسى اكيد يامشيره تستاهل المكافأه 

قبلنى بشده وادخل زبره ببنطلونه وعيناى متلهفه له وتحدث بكرة عندنا شغل كتير فهميها يامشيره ان العمل حاجه وده حاجه وكلو فى الاخر بفايده لينا وللشركه وخرج مسرعا واشارت مشيره ليا بان ارتدى ملابسى واعدل وضعى ونادت على احدى البنات بان تضع كل الثياب يالسياره وقالتلى عايزاكى تلبسى اى طقم حلو بكرة وتعملى شويه ميكب خفيف وتيجى بدرى واشارت الى احدى العاملات لتوصيلى لبيتى وقبلتنى وهيا تقول اهلا بيكى معنا .

الشيطانة الجزء الثالث 3

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيكالشيطانة الجزء الثالث 3

قد كانت الايام التاليه فى عملى ايام عز وسلطه وتأثير واموال كثيرة تحول حالى كليا بدا جمالى واضحا فى الثياب التى ارتديها والميكب والمفردات وطريقتها والمعاملات مع كل شخص من الشركه قد كانت مدام مشيره استاذتى علمتنى كيف البس وكيف اتكلم وافهمتنى عن أنحاء التأثير بالشركه واى شئ مطلوب من الذى

يلزم ان اذهب له لاحصل عليه وأيضا مانوع كل رجل بالشركه وكيف احصل منه على مااريد فمنهم من يكتفى بنظرة او كلمه حانيه واخر يرغب في اللمسات الصغيره واخر يريدك كامله كل حسب سلطاته ونفوذه واكيد إمكانياته بعد سنه كنت اشهر موظفه بمكتب شوقى

بيه كان يعطينى المهمات الصعبه مع الرجال المتعبه وكنت انجح معهم جميعا لكن وادخلهم مملكتى التى اوزع فيها جانب على رعاياى لم ابالى بما يقال عنى او بما اعطيه ولكن مااحصل عليه كان كثيرا لى ولمكتب شوقى ايضاً وفى يوم نادتنى مشيره وهيا

قصص جنسية

تقول عدى عليا بالبيت النهارده قد كانت اول مرة تدعونى الى بيتها فاندهشت ولكنى تمالكت نفسى وقلت من الممكن أن تكون غلبها الشوق الى جسدى فتريد ان تنفرد به عوضا عن اللحظات القليله التى كنا نتساحق فيها بالمكتب لم يكن سحاقا كاملا لكن كان قبلات واحضان ولمسات سريعه معها اما شوقى بيه فقد غزا جسدى مرات عديده بمكتبه خاصه

بعد كل نصر نحرزه كان يعطينى مكافأه النصر نيكه لذيذه وطبعا اموالا كثيرة دخلت الى فيلتها فوجدت شوقى بيه والباشا العظيم صاحب الشركه الذى كان يعرفنى شكلا لاغير نظر اليا بعمق ثم أزاد كلامه مع شوقى جلست فى انتظار مشيره قد كانت كلماته

هامسه لم افهمها على الإطلاق أتت مشيره واخذتنى بالاحضان والقبلات ثم اخذتنى الى الخارج سالتها ما الموضوع أفادت لى الباشا عندو مشكله وانا وشوقى قلنا ماحدش حيحلها الا انتى قولتلها خير قالتلى هو حيقولك لانو الموضوع شخصى تحيرت

من المفردات واردت ان اخمن الموضوع لم استطع طلبنى شوقى لاجلس مع الباشا وخرج الباشا رجل فى الخمسينات من السن ولكنه وسيم ورشيق ماعدا كرش ضئيل يظهر ابن نعمه كما يقولون جلست انتظر كلماته وانا اقول خير ياباشا نظر اليا يتفحصنى

جيدا مرة اخرى واشعل سيجارته ثم أفاد
* شوقى معجب بشغلك للغاية وبيقول عليكى ست سوبر وانا باثق فى رأيه للغاية
* شوقى بيه استاذى وان مدينة له بالفضل فى كل اللى اتعلمتوا واللى باعرفه
* ده جميل ان باحب اللى يشيل الجميل ويبقى فاهم ان أيا كان كبر فيه ناس لها فضل عليه

* اكيد ياباشا وانت طبعا حضرتك صاحب الفضل كلو عليا وعلى شوقى بيه وعلى الشركه كلها
* هههههههه ملحوظ انك ذكيه وموش سلسة واكيد فعلا حتساعدينى 
* انا تحت امرك طلباتك اوامر وبدون مااعرف الموضوع اعتبره اتحقق

قصص محارم

* طيب جميل انتى تدينى كام سنه 
* ياافندم كلك شبان تفريبا فى الاربعينات كده
* هههههههه لا انا فوق الخمسين ومراتى دلوقتى 35 سنه على فكرة انا اتجوزت كتير كل ما احب اتجوز ولما اكره اطلق انتى مطلقه صح

* ايوه بس براحتك ياباشا اكيد الواحد مايقدرش يقطن مع حاجز بيكرهه 
* الهام مراتى هيا اللى طلب منه الطلاق ودى اول مرة واحده هيا اللى تطلب الطلاق منى بعد خمس أعوام جواز وده حاجه كبيره بكرامتى وانا موش عاوز اطلقها على الاقل دلوقتى ولان ابوها راجل عظيم بالبلد وليا معاه تطلعات جائز يجبرنى على كده

* وهيا عايزة تتطلق ليه ياباشا سيادتك عرفت الداعِي
* عرفتو وماعرفتوش 
* يعنى ايه
* عرفت انها على علاقه بشاب بس مين معرفش اكيد واحد من النادى لانها كل زمانها هناك وبتوع النادى دول ولاد ناس هائلة انتى عارفه نادى ا لجزيرة
* وانت عايزنى اعرف هو مين ده موضوع عادى اى وحد يراقبها حيعرف

* هو عسير لانها معاها حراسه وبودى جارد وكده بس انا موش عايز كده وبس انا عايز انها تشيله من دماغها خالص وتعود تحت رجلى حتعرفى تعملى كده
* اكيد بس اعرف عنها شويه حاجات علشان اظبط الدنيا واعمل خطه كويسه واكيد حاحتاج اروح النادى كتير

* عادى حاخلى شوقى يعملك اشتراك بالنادى تدخلى وتروحى زى ماتحبى واى بيانات اسالى مشيره هيا تعرف عنها كل حاجه وماتقوليش اى حاجه لاى حاجز حتى شوقى خدى الكارت بتاعى وتكلمينى على تيلفونى الشخصى لو فيه حاجه اندهى شوقى وجهزى نفسك
خرجت تنادى شوقى وجلست مع مشيره تفكر اخذت سيجارة رغم انها لاتدخن الا طفيفا واخذت تفكر وفوجئت بمشيره تقف في مواجهتِها وهيا تقول

انتى قدها ياثريا وسالتها انتى عارفه الموضوع يامشيره قالتلها لا بس عارفه انها حاجه تخص ماجده مراته سالتها تعرفيها كويس أفادت ايوه من زمان ابوها لينا عندو شغل كتير وكنت باقابلها في الإحتفاليات وفى النادى حتى قبل ماتتجوز الباشا تحبى تشوفى صورها قلتلها طبعا اخرجت البوما من الصور وفتحته وعندما رات صورها تعجبت قد كانت جميله على غير العاده الشعر الاشقر والبياض اللامع والجسم الفرنساوى معايير عارضه ازياء مع ابتسامه

جنس منزلي

رائعه ووجه طفولى بملامح غربية وترتدى ثيابا جريئه ومكشوفة ولكنى لاحظت ان اغلب صورها مع بنات وفى نظراتها اليهن الشوق والرغبه وايضا عطف وخاصه على من هم اقل منها . سمعوا الباب يغلق وأتى شوقى ليقول لى مدحت باشا قالى اعملك اشتراك بالنادى قلت له استنى لما اجهز المواضيع قى دماغى حاعمل ايه واخذت افكر بعمق عن الطريقه التى ادخل بها عالم مدام ماجده فوجئت بمشيره تطلع زبر شوقى لتمصه وهو جالس

بجوارى وتغمز له بعينيها وتقول شكلكم سكسى اوى وانتو بتفكروا ضحك شوقى وهو يقول انتى اللى باين عليكى هايجه من زمان مانكتكيش يامشمش فافت وهيا على الارض لتعطيه خلفيتها العارمه بعد مارفعت الجيبه وقد كانت بلا اندر فقام وانزل بنطلونه ووجدها قد زحفت ناحيتى لترفع جيبتى وتزيح الاندر على جنب وتبدا فى مص ودعك زنبورى

وكسى فابتسمت وانا ارى نظرة الشبق فى عينيها فقد قد كانت تعشق لحس كسى الابيض اللامع ذو الشفايف الممتلئه وزنبورى العظيم قد كانت تمصه بشغف وفجأه وجدتها تعضه بشدة فصرخت ورفعت عينى لاجد شوقى قد دك نقاط تمركز كسها

من الخلف بزبره العظيم فقلت لها بالراحه يامشمش هو انتى تتناكى تقومى تعضينى لم ترد واخذت تلحس كسى اكتر وهيا تتأوه من نيك شوقى وهيا تقول ااااااااااه اححححح اححححلى حاجه باحبها زبره وكسك اوووووف كمان مع بعض حتجننونى وتولعوا كسى دخلوا جامد ياشوقى كسى عطشان للبنك ضحكت من كلماتها وانا اقول ماانا لسه مريحاكى بالمكتب امبارح ياهايجه بالراحه كسى انا كمان حيولع …نزل شوقى اكثر عليها ليمد يده ليمسك ببزازى من فوق البلوزة فاسرعت بفك زرايرها لتبرز في مواجهتِه حلماتى فيمد يده ليدعك بزازى ويلعب بحلماتى البارزة وأنا اتاوه من لمساته ولحس مشيره وبدأت مشيره تهتز وتصرخ خلاص كفايه

اااااااااه كسى بيشر اووووووف قام من عليها شوقى وامسك بى وانامنى على الارض وغرز زبره بين بزازى وهو يقفلها عليه وينيكها اشرت الى مشيره هاتى كسك عايز عسله ونزلت بكسها فوقى شفتيى لالحسه واشرب عسلها الممتع وهيا تصرخ دخلى لسانك نيكينى وخدى عسلى وشوقى يصرخ بانيك بزازك اححححححح تجننى ولعتى زبرى واخرج لبنه كله على صدرى ونزلت قطرات منه على طيز مشيرة فلحسته وتذوقت طعمه وانا ادعك بزبر شوقى

لينزل كل عسله بين يدى وادعك به طيز مشيره وهيا تقبل شوقى بنهم وتلتقط لسانه لتمصه وهيا تقول مااحلى نيككم من زمان ماتجمعنا على نيكه حلوة ارتمينا جميعنا على الارض كان شوقى مازالت يده على بزازى ومشيره لحس قدمى واصابعها

حتى انتفضت وانا اصرخ لقيت الحل خلاص وقمت اشعلت سيجارتى وانا اقول لشوقى نروح دلوقتى ع النادى ماتعملى اشتراك انا باروح كانى موظفه عندكم وبتعاملنى زى الزفت قدام ماجده وتسيبنى عندها وانا حاكمل الباقى نظر اليا شوقى دلوقتى

يامجنونه انا موش فاهم حاجه قولتله ايوه بس حاروح اغير لهدوم تانيه بتاعه ايام الفقر وارجعلك وحتفهم بعدين ارتديت ملابسى بسرعه وخرجت الى البيت بسيارتى الصغيره التى جائتنى كهديه لاحد الزبائن الذى خدمته فى اعماله وخدمات اخرى وخطتى مرسومه فى ذهنى على الإطلاق .

الشيطانة الجزء الرابع 4

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيكالشيطانة الجزء الرابع 4

ارتديت ملابس زمان لم اكن تخلصت منها لانى كنت اعلم انى قد احتاجها فى وقت ما جيبه رمادى غامق غير منظمه ولكنها قصيرة فوق الركبه وبلوزة رمادى كذلك ولكن باللون الفاتح وقطعت الازرار العلوى ليظهر مفرق الصدر كنت اريد ان ابدو فقيرة مغلوبه على امرها ولكن شهيه و مغريه فى نفس الوقت ولبست غطاء الرأس العادى وارتديت حذاءا رخيصا ولكن بكعب عالى واتصلت بشوقى لينزل لى تحت منزل مشيرة وركبت معه بمركبته نظر اليا مندهشا

* ايه ده اللى انتى لابساه بس تصدقى وحشنى شكلك كده انا اول ماشفتك حسيت ان ورا اللبس ده ست رهيبه تاخدك للجنه او النار لو تحب بس نفسى اعرف ايه اللى فى دماغك 
* عادى احنا حنروح النادى وتاخدنى على ماجده وكانك بتسالها عن حاجه وتعاملنى على نحو وحش وبعدين تسيبنى معاها وكانك بتدور على حاجز ولما تعود برده تزعق وممكن تشتم عادى اوك 
* اوك وايه الشنطه اللى فى ايدك ده

جنس ساخن

* ماهو ضروري يكون معايا شغل اى اوراق فيها علشان الفيلم ينهي 
وصلنا الى النادى ودخلنا بسهوله لان شوقى معلوم يملكون جميعا وكنت امشى وراءه وعينى بالارض وانا اكاد اقع من الكعب العالى والشنطه التى بيدى حتى وصلنا الى حديقه عظيمة وبها مقر واحد قد كانت مديحه تجلس وحدها وحولها من بعيد اربعه رجال خمنت انهم البودى جارد لان احدهم اوقف شوقى حتى اشارت له ان يتركه نظر اليا وتحدث اترزعى هنا لغايه ما اجيلك وذهب اليها وبعد لحظات مضى وهو يقول لى اياكى تتحركى من هنا وضعت الشنطه

على الارض وانا اتعمد ان يتضح بعضا من صدرى وانا اتمتم **** يخرب بيتك انت واللى مشغلك كان صوتى واضحا وعلمت انها سمعتنى عندما نظرت اليا ثم مددت يدى لاخلع الحذاء وانا اتاوه اووووووووف وجدتها تنادى على احد الرجال فياتى اليا ويمسك بحقيبتى

فتهجمت عليه فامسكنى بغلظه وفتح الشنطه وعندما تاكد انها اوراق امرنى ان اذهب اليها ذهبت خاضعه وعينيا بالارض نظرت اليا متفحصه
* انتى اسمك ايه

نيك بنت

* خدامتك ثريا ياهانم انا اسفه ماكنتش اعرف انك قريبتهم الكلمه طلعت غصب عنى ارجوكى ماتقولي احسن يبهدلونى
* ااقعدى ياثريا هم بيعملوا فيكى ايه خايفه منهم اوى كده ليه بس الاول تشربى ايه ولا ااقولك اكيد جعانه اجيبلك ايه
* لا ياهانم متشكرة وبعديت اخاف شوقى باشا ييجى يبهدلنى 
* لا لا مايهمكيش ضروري تاكلى حاجه حتى لو ساندويتش ونادت لاحد الرجال تهمس باذنه فذهب مسرعا واكملت كلامها
* انتى بتشتغلى مع شوقى وتعرفى على كده حمدى
* مين حمدى ده
* صاحب الشركه اللى شوقى فيها
* اه الباشا الهائل اول مرة اعرف اسمه بس هو عسير ربنا يكفينى شره …(استدركت بسرعه ) انا اسفه ياهانم لسانى كده دايما فيه حته زياده
* هههههههه ولا يهمك عادى بس جلي بتكرهيهم للغاية
* شغل زياده فلوس مافيش الا لللى بيعجبوهم
* وانتى مابتعجبيهمش ماانتى زى القمر اهو ههههههههههههه
* تسلميلى ياهانم لا اللى عندنا دول بيحبوا الدلع وانا ماليش فيه
بلغ سندوتش من النوع الكومبو عملت نفسى معرفوش وبرقت عينى وانا اقول
* كل ده ياهانم موش حالحق اخلص قبل ماشوقى باش ييجى…….. وبالفعل ظهر شوقى وهو ينادى
* ثريا ايه اللى انتى بتعمليه ده انتى اتجننتى يخرب بيتك يومك اسود ….. انا اتفزعت وقمت حتى حدث السندوتش وانا اقول
* الهانم اللى قالتلى انا معملتش حاجه معلش يابيه ياباشا انا اسفه 
* انتى نسيتى نفسك ياجزمه قومى يالا انا حاوديكى فى ستين داهيه
صرخت ماجده هانم لشوقى 
* ايه ياشوقى سيبها انا اللى طلبتها
* بس ياهانم دى فتاة زباله مايصحش
* مالكش مناشدة روح اعملك اى حاجه وتعالى بعد ربع ساعه خدها ولا اقولك سيبهالى انا حاروحها
* ياهانم بلاش مايصحش
* انت بترد عليا ياشوقى نسيت نفسك ولا ايه
* بلاش ياهانم موش قدام الجزمه دى
* طيب روح وانا حاتصرف
انصرف شوقى وهو ينظر اليا بغيظ وانا ابتسم خفيه ثم نظرت الى الهانم وانا ارتعش فضحكت ضحكه عاليه
* مالك يابت بترتعشى ليه كده وامسكت بيدى بنعومه شديده
* اصل اصل اصل البيه ده مفترى وموش حيعديهالى
* ولا يهمك ماتخافيش انا حاكلمو واكلم مدحت كمان
* مدحت باشا انتى تعرفيه ياهانم
* طبعا اعرفه هههههههههههه ده يوجد جوزى ههههههههههههه

كساس بنات

* يالهوى يالهوى اسفه ياهانم انا فتاة كلب جزمه ماعرفكيش ابوس ايدك ماتزعليش منى وامسكت يدها احاول تقبيلها فضحكت وهيا تقول ماتخافيش وضغتت باصابعها على خدى ولامست شفايفى باضافرها قد كانت اصابعها بيضاء ناعمه واظافرها طويله والمانيكير الاحمر يلمع عليها فوجدت صوابعها بين شفتاى فلمسته وادخلته فبدات امصه فتاوهت وهيا تقول بتعملى ايه يابت حلو اوى مصك لصابعى تعالى معايا محتاجاكى هذا النهار بالبيت

وقفت وهيا تلتفت كانها تبحث عن شئ وكنت احاول بلا ان تدرى ان ارى عن ماذا تبحث الا ان ابتسمت فوجدت شابا اقل مايوصف بانه رجل حليوة لامع وجميل قلت بتفسى يظهر انه هو المنافس المنتظر اخدت هاتفها ورنت على العدد فرفع الشاب

هاتفه فتاكدت انه هو قد كانت تتكلم بهمس وتضحك فهمت من الخطاب ان التوقيت بعد ساعه فى نفس المقر ثم اشارت الى الحرس فقاموا لحراستنا ونحن نمشى الى سيارتها الفخمه تح قائد السيارة الباب الخلفى لها وانا اقف في الخارج

فنادتنى ادخلى دخلت بجوارها واشارت الى قائد السيارة بان يذهب الى سيتى ستارز وكنت انظر كالمذهوله الى العربة وفخامتها وفوجئت بالزجاج يغلق مابيننا وبين قائد السيارة وقالت لى انتى جميله اوى يابت نظرت الى قائد السيارة تبسمت

وهي تقول الزجاج عازل ادعيت عدم الاستيعاب فضحكت وقالت مايسمع ولا يشوف تنهدت وانا اقول تسلميلى ياهانم انتى اللى قمر اوى ضحكت بقهقه عاليه وهيا تمسك يدى وتقول عجبتك يا ريرى ايه رايك بالدلع ده؟

سكس محارم جديد 2018

* حلو لانو منك ياهانم وانتى الاحلى طبعا
* انتى متجوزة ياريرى
* لا ياهانم مطلقه 
* والحيوان ده طلقك ليه
* الخلفه ياهانم انا مابخلفش حاعمل ايه نصيبى بقى

* ولا يهمك شوفى انا حبيتك وحاريحك وماتخافيش من شوقى ده حته مستوظف نحو جوزى الهام تسمعى الخطاب 
* انا تحت امرك بس خايفة منهم اوى دول مفتريين وانا موش حمل تخفيضات على الراتب
* شوفى احنا حنروح سيتى ستارز وحاشتريلك كام طقم مؤقتا انتى حلوة واللبس حيخليكى اميرة بس وانتى معايا تلبسى لبسك القديم لانى باحب كده 
* تؤمرينى ويخليكى ليا ياهانم انا غلبانه ومحتاجه العمل ده
* انتى موش غلبانه انتى اميرة انتى اميرتى انا فاهمه
* لالالا ستى انتى الهانم …وامسكت يدها لاقبلها فسحيت يدها لتمسكها هيا بيدى وتضغط على اصابعى وتاخدها بين شفتى لتمصها وهيا تتاوه 
* انا اللى ابوس ايد الاميرة وامص صوابعها واشرب من شفايفها وهجمت على شفايفى بشفايفها تمتصها وتقبلها بنهم وتاخد يدى تضعها اسفل الجيب على كسها فوق الاندر 
* شايفه كسى مبلول ازاى من ساعه ماشوفتك وانا كسى بينتفض وغرقنى نفسى تدوقى طعمه انزلى يالا بلسانك نيكينى

هبطت وانا اتصنع الرهاب والقلق 
* يالا بسرعه موش قادرة نزلى الاندر والحسى كسى ومصى زنبورى والعبى بصوابعك نيكينى يااميرتى ………نزلت الاندر ونظرت الى كسها الوردى المتالق بالندى المتساقط من عسلها كان لامعا بين فخديها البيضاء انها بالفعل فتاة ناس اوى ادخلت اصبعى بكسها ببطء فصرخت واخرجته وووضعته بين شفتاى اتذوق طعم الكس الممتاز واشم رائحته

فوجدت كسى ينبض من المتعه فنزلت على كسها بشفتاى مص ورضاعه وبلسانى لحس ونيك بدخوله اكتر فى كسها الشهى وهو تصرخ وتمسك براسى وكانها تسعى ان تدخلها كاملة بكسها قد كانت شهوتها متفجرة وعسلها يتدفق بقوة مددت يدى لالتقط حلماتها وافلاكها وادعك بزازها وهيا توحوح

* جننتينى انتى رهيبه قوليلى بزازى عاجباكى وكسى ممتعك اميرتى اووووووووف لسانك بينيكنى حلو احححححححح كمان ياقلبى
* كسك نار ياهانم وعسلك طعمه احلى من العسل وبزازك ناعمه وطريه زى الملبن احححححح طلعيهم نفسى ارضعهم اوى اااااااااه
* خديهم يالا وارضعى حلماتى واقفه نار مستنياكى تقطعيهم وتحلبيهم اوووووووووووف انتى فينك من زمان
* انا معاكى وليكى عمرى ماعملت كده مع ست بس انتى احلى من اى ست عرفتها بحياتى حاسه انى بادوب فى جمالك
* وانا ملكك لحمى بتاعك وكسى ليكى وبزازى بتحب شفايفك انا لبوتك نيكينى وارحمينى دخلى صابعك كمان اووووووف اااااااه حاجيب اححححح اححححححححح ……انتفضت بقوة وانهار من العسل تطلع من كسها وانا الحسه وامصه واضغط على بزازها التى كان العرق يملاها ويملا جسمها كلو فاحتضنتها واخذت امص لسانها وشفتاها وهى تان من المتعه 
* حبيبتى ريرى انا عبدتك وحبيبتك مااقدر استغنى عنك من هذا النهار ماتمتعتمن قبل زى كده حتى من الرجاله 
* ياهانم ده كتير عليا اوى انا حته موظفه غلبانه وانتى الهانم بتاعه الشركه
* انا باعشق الغلابه وباحب اكون تحت رجلهم انتى من هذا النهار حتكونى اميره بالشركه وحتكونى ملكتى الغلبانه الفقيرة وانا عبدتك تحت رجلك فاهمه 
* بس ازاى ياهانم ده شوقى بيه ولا الباشا لو عرفوا جائز يقتلونى موش يرفدونى بس
* ماتقلقيش انا حاوديكى ع الشركة وماتتكلميش مع حاجز ولو شوقى كلمك قوليلو انك كنت معايا فى سيتى ستارز وانى اشتريت حاجات وبس وانا كلها يوم ولا اتنين حاكون ظبط امورك بالشركه ومعايا

رن موبايله نظرت الى الاسم وتاففت ثم ردت وهيا تنظر اليا وتقول معلش يافوزى موش حاقدر النهارده تعبانه

عارفة انك هناك بس تعبانه وخلاص بنتفق يوم تانى باى واغلقت الموبايل بلا انتظار الرد وانا انظر اليها بعدم إستيعاب وهيا مازالت تمسك بيدى وتضعها على بزازها لاخربشها بضوافرى الطويله 
* حتعرفى كل حاجه يااميرتى بس بعدين وماتتضايقى منى كلو بوقتو

* براحتك ياهانم بس انا حاقولك كلمه وياريت تفهمينى
* خير ياحبيبتى قولى اللى تحبيه انا تحت امرك
* صحيح انا غلبانه وفقيرة ومحتاجة للشغل اوى وباخاف من شوقى بيه ومن الباشا كمان بس بالعشق انا حاجه تانيه انا غيارة للغاية ولو عشقت جائز اموت اللى باعشقه لو خاننى ودايما ضروري احس انو ملكى انا فاهمانى فكرى فى كلامى وشوفى بتحبى ايه

نظرت الى عينيى وامسكت يدى تقبلها وتمص اصابعى وتضع راسها بين فخدى وهيا تتاوه

 اعشقينى وغيرى عليا وموتينى حب ونيك ياغلبانه يافقيرة انا تحت رجلك واتمنى تعذبينى وتهينينى بحبك و حتعرفى فى اليومين دول انى ملكك دايما وانى حاخليكى ملكة على الشركة وعلى قلبى ولحمى

فضغطت على راسها بيدى ثم رفعته الى وامطرت وجهها وعنقها وشفتاها قبلات ومص ولحس وهيا توحوح

كفايه ياقلبى تعبت منك اوى والايام الجايه كلها ليكى وتركتنى واخذت ترتدى ملابسها وتستعدل ملابسى وهيا تنظر فى عيناى بولع وحب حاد ثم ابتعدت عنى طفيفا وانزلت الزجاج لتقول للسائق على الشركه يامحمود فوجدته يطلع جهازا ويصل العربة المرافقه وعندما وصلنا للشركه سلمت عليا وهيا تضغط بيده على يدى وتقول بحبك .

الشيطانة الجزء الخامس 5

قصص سكس سكس حقيقية الشيطانة سكس بنات هايجة نار تعشق النيكالشيطانة الجزء الخامس 5

دخلت الى الشركه نظر اليا رجل الامن متعجبا من مظهرى وملابسى تجاهلته واسرعت الى المصعد لاصعد الى مكتب شوقى وعندما راتنى مشيرة اندهشت وهيا تقول انتى ايه اللى عاملاه فى نفسك ده ومالك متبهدله كده ضحكت وانا اقول كنت بحب يامشمشه هههههههههههه هو شوقى هنا قالتلى نحو الباشا وقايلى اول ماتوصلى ابلغو استنى اكلمو

ايوه ياشوقى باشا ثريا بلغت اوك  اوك واغلقت الهاتف وقالتلى يالا بسرعه الاتنين عايزينك بس حتحكيلى ضحكت ههههههههه طبعا ياقلبى

ذهبت لمكتب الباشا فاسرعت السكرتيره اليا وهيا مندهشه من شكلى اكتر اندهاشا لان الباشا أفاد لها اول مااوصل ادخل لحظيا وهيا تقول اتفضلى ياحبيبتى الباشا فى انتظارك قد كانت فرحتى عارمة فهذه السكرتيرة قد كانت تتعالى عليا باستمرار وتعاملنى كسكرتيرة درجه تانيه فنظرت لها بابتسامه ودخلت بسرعه

كان الباشا وشوقى على الفوتيه متجاورين نظر اليا الباشا وهو يقول يخرب بيتك ايه ده حاجز يؤوح النادى كده ويقابل الهانم مراتى يالشكل ده باين عليكى خربتى الشغلانه ضحكت بصوت عالى وهو اندهش لضحكتى فتراجعن واعتدلت بجلستى
* اسفه ياباشا بس بالعكس الهانم بقت صاحبتى بشكل كبير وبكرة حتشوف حتطلب منك سعادتك ايه ليا نظروا اليا بلا إستيعاب وصرح شوقى

* يعنى ايه ياثريا بطلى لف ودوران واحكى ايه اللى حصل الباشا موش ناقص ولا فاضى لللعب معاكى
* الباشا يطمن انا حاحكيلكم على كل حاجه بس الاول هيا على علاقه بواحد ……….. انتفض الباشا وهو يقول مين الكلب ده
* انا معرفتش الا اسمو الاول فوزى واعتقد انى شفتو بالنادى وممكن اوصفهولك بس لما حتعرف اللى حصل معانا وانها كنسلت موعد فوزى الزفت ده علشانى ضروري تتطمن انى حاقدر اخلعه من حياتها وحتنسى كل حاجه

وحكيت له كل مادار بيننا ماعدا حفله النيك جعلتها لاغير قبلات واحضان وحب بيننا اندهش الباشا 
* ازاى ده اول مرة اعرف ان ماجده ليها بالستات كده
* الستات الغلابه بس ياباشا انا فهمت كده من بعض الصور اللى شفتها وعلشان كده روحتلها باللبس ده ومثلت عليها الفقر والغلب وكده
* داانتى شيطانه وياترى حتطلبك ايه وحتعمل معاكى ايه
* على وجه التحديد موش عارفة بس على الاقل هيا كنسلت مبعاد الواد فوزى ده وقلبته وانا بدات افهمها انها ضروري تبعد عن الكل وتكون ليا لوحدى
* بالمناسبه هو شكلو ايه الواد ده ………وصفت له الشاب الذى رايته بالنادى قالى إلى حد ما اعرفو جائز يكون فوزى الشاعر ده ابن صاحب مسئولية عظيم بس واد صايع كده بس حاتاكد اكتر
* موش هام ياباشا الواد ده ضاع خلاص ولو سعى حاخليها تشوفو تحت رجلى كمان لانو باين عليه واد خايب بيقع بسرعه هههههه
* شوف ياشوقى انا عايز ثريا معايا هنا شوفلك واحده تانيه انا محتاجاها وكمان لغاية مانشوف ماجدة حتطلب ايه ليها
* تحت امرك ياباشا اخد انا دلال سكرتيرتك وثريا تكون بدلها
* لا ياشوقى ثريا موش حتكون سكرتيره سيب دلال لانى لسه محتاجها
* صدقنى ياباشا ثريا حتغنيك عن كل حاجه هههههههههههههههه
* افهم ياشوقى ثريا حتكون لها وضع خاص اللى حيحدده ماجده فهمت دلال دى للشغل الهايف
* ماشى ياباشا جميعنا فى خدمتك حاروح انا دلوقتى ابقى تعالى ياثريا لما تخلصى تاخدى حاجتك اللى عندنا
* اوك يابيه اكيد باعدى عليكم لانى حاروح مع مشيره لان عربيتى تحت بيتها
فهمت انه يريدنى ليعرف كل شئ ويتفاهم معى على المرحلة المقبله وربما كنت استمع لكلامهم وانا افكر ماذا تنوى الهانم فعله لي ووجدت الباشا يقف وهو يقول خلاص سيبك من كل ده انتى من النهارده معايا ولما اروح البيت ويكون فيه حديث

حاكلمك بس من الاول ضروري تتعرفى على سيستم مكتبى والناس اللى فيه واول واحده هيا دلال وضغت على الجرس لتدخل دلال مسرعه وتقول تحت امرك ياافندم
* ثريا من النهارده معانا بالمكتب وماتخافيش انتى زى ماانتى سكرتيرتى الخاصه والطقم كلو تحت امرك بس ثريا معايا بس تاخد اوامرها منى انا وتنفذ كلامى انا وانتى تساعديها فى اى حاجه لانها حتكون تعليماتى انا فاهمه 
* تحت امرك ياباشا انتى عارفانى كل كلامك على رقبتى
* وكمان ثريا ضروري تعرف كل حاجه عننا وتحرك ناحيه كرسى الانتريه الملحق بمكتبه وجلس نظرت الى دلال وهيا تتحرك كانا امرأه فى عمر 30 إلى حد ما قمحيه اللون وشعر اسود طويل يبلغ الى مؤخرتها وشفتان مملوئتان ومثيرتان لان شفتعا السلى

منبعجه طفيفا عن العليا وجسد فاخر كالمانيكان وبزاز مشدوده وخصر نحيل مع مؤخره متوسطه الكمية ولكن تظهر من وراء البنطلون الابيض ناعمه وشهيه قد كانت ترتدى بلوزة ضيقه مفتوحه الصدر يتضح شقى بزازها منه … فوجئت بها تركع في مُواجهة الباشا وتفك سحاب بنطلونه وتخرج زبره من الكلوت وتداعبه بيدهل وهيا تضغط على بيضانو بيدها الاخرى كان زبره وسطي الطول ولكنه عريض وراسه ناعمه نظر اليا الباشا وهو يقول * دلال سكرتيره ممتازة ملفات ومواعيد ونظام وهيمنة على البهايم اللى عندى هنا بس احلى مافيها شفايفها المعووجه دى بس موش للبوس دى تحفة بالمص

وماانتهى من الكلمه حتى دخل زبره فى فمها واخذت تمصه وتمص بشبق ودلع وهيا تتاوه وتقول زبرك هذا النهار حامى ياباشا فضحكوقال ماهو من قصص ثريا يالا برديه بشفايفك الحلوة يالبوتى

قمت الى مكتبه واخذت سيجارة واشعلتها واخذت نفسا قاسيا ثم ادخلتها فى فمه مع اصابعى ليمص السيجارى واضافرى الطويله تركته يستمتع بمص اللبوة دلال واشعلت سيجارة اخرى وانا انظر اليها تقبل راس زبره وتمصها وتلحسه كله لتصل الى البيضان لتضع كل واحده فى فمها

تمصها وتلحسها وهو يدخن بعمق مددت يدى افتح ازرار البلوزة لدلال لتسقط بزازها امامى فادعكها والعب بحلماتها وامد يدى لامسك بزبره وادخله بين البزاز لينيكه وفمها يمسك براس زبره تمصه وتلاعبه جلست وراءها واخذت امسك بفلقه طيزها واضغط عليها وانا انظر فى عينيه

لارى الشهوة وانا ادخل اصبعى بخرمها من فوق الملابس والحس ظهرها العارى ورقبتها الطويله الناعمه ثم افتح بلوزتى لاخرج بزازى ادعكها بلحمها وهو ينظر اليا بشبق ورغبة فيديرها وينزل بنطلونها ليبدو كسها اسفل الطيز الناعمه فيغرس زبره فتصرخ بالراحه ياباشا

انت زبرك واقف اوى وكبير النهارده ااااااااااااااااه بيوجع اوى فافتح رجلى وازيح الاندر على منحى والعب بكس وادخل صابعى فيه وهو ينظر اليا ويدك كس دلال بشدة فتنزل دلا اكتر وتبعد اصابعى وتلحس كسى بشفتاها فاصرخ اااااااااااااااه احححححححححح لسانك نار يالبوة فترضع زنبورى اكثر واكثر فاصرخ مرة اخرى وانا اقول بالراحه باباشا على الشرموطه كل مابتنيكها

جامد بتنيكنى اكتر احححححح كان وضعا مثاليا الباشا ينيكه بكسهاوهيا تنيكنى بلسانها واصابعها حتى صرخنا جميعا وكانا نخرج مافى داخلنا حليب الباش بكسها وعسلها على زبره

وعسلى على شفايفها اااااااااااااااااااااااااه وارتمينا جميعا ودلال تقول مانكتنى بالقوه دى قبل كده وانا اضع اصبعى بكسى واعطيها له ليتذوق عسلى 
* امممممممممم عسلك حلو امممممممممم كده اتعرفنا كويس عايزكم تحبوا بعض وتكونوا فى خدمتى وفجأة رن الهاتف فاخذه 
* ايوه ياماجده خير فيه ايه؟
* عايزانى فى ايه بس انا عندى شغل

* مالها الموظفة دى كمان انا موش فاكرها
* طيب ساعة واجى على البيت بس الهام تكونى رايقه موش زى الايام اللى فاتت

* هههههههههه بتتكلمى جد انا جاى على طول باى ياحبى
نظر اليا وهو يقول يابنت الشيطانة دى اتغيرت خالص وبتكلمنى عنك بتقول انك قريبه واحده صاحبتها ههههه وكمان ملحوظ بتتدلع وقالت انها حتعوضنى عن الايام اللى فاتت

ضحكت له ابسط ياباشا حتتمتع اوى ضحك البركه فيكى انا حاروح وبكرة نشوف حنعمل ايه قد كانت دلال مازالت على الارض وتنظر بلا إستيعاب فصرخ فيها الباشا فوقى يابت يالا روحوا على بيوتكم وانا ماشى
تحركنا انا ودلال خارج المكتب واشارت الى غرفه داخليه وجدت بها حمام خاص مع سرير دخلت لاتشطف خلعت ملابسى وانا ودخلت تحت الدش وانا افكر وجدت دلال تدخل عاريه بجوارى وتضمنى وهيا تقول كسك عسل ياثريا ابتسمت لها وانا اشد حلماتها وحضنتها واخذت ارضع بزازها وهيا تتاهوه دخل علينا الباشا وهو يضحك ويقول انتو لسه هايجين

ههههههههه كملوا وانا ماشى ضحكنا ولما ذهب أفادت دلال اموت وتلحسيلى كسى قلتلها اموت انا فدا كسك ونزلت على كسها لحس ومص ونيك بلسانى واصابعى وهيا تصرخ وتقول جننتينى باحبك ثريا نيكينى انا ملكك تذكرت الهانم ماجده ولاحظت ان لى تاثير على السيدات احببت

هذا واكملت نيك ومص ولحس كس دلال وبعبصه طيزها حتى ارتعشت وانتفضت وهيا تصرخ اااااه احححححححححح اوووووووووووف جننتينى وطلعتى شهوتى كلها اوعى تسيبينى انا تحت امرك اى وقت ابتسمت وانا اقول لها انتى حبيبتى حامتعك وادلعك بس دلوقتى نروح لانى

تعبانه وفاة وخرجت من الحمام وانا ارتدى ملابسى وجدت هاتفى به اكتر من 19 مكالمات كان شوقى ومشيره كلمت مشيره قالتلى انا مستنياكى انتى فين سالتها على شوقى قالتلى مشى وحييجى عندى بالليل قولتلها قابلينى نحو عربيتك انا نازله حالا وخرجت دلال من الحمام قولتلها

انا ماشيه وبكرة نتقابل ياقمر وحضنتها وقبلتها قبلة جعلتها تنتفض وتكاد لا تتركنى فابعدنها برفق وخرجت مسرعه, قابلت مشيره نحو سيارتها وركبت فى صمت نظرت اليا
* مالك يابت ياثريا شكلك تعبان اوى
* اوى يامشمش وخايفه اوى وكمان بافكر فى اللى جاى

* ليه كل ده جاانا عرفتى من شوقى انك اترقيتى ويقيتى تبع الباشا عقبالنا هههههههههه
* وحياتك خايفه ااقع على رقبتى تتكسر الباشا ومراته ولا البت دلال سكرتيرته 
* مالها اللبوة ى ماتخافيش منها دى تربيتى وشرموطه ع الاخر بس شاطرة

بجد استفيدى منها احكيلى ايه اللى حصل …….. حكيت لها من غير نيك ماجده ولا حتى نيك الباشا ودلال حاجات خفيفه انا اعرف ان اسرار المكتب ماتطلعش بره وحيكون امتحان من الباشا ليا انا متاكده من كده بس لان مشيرة عارفه حكايه ماجده اديتها بعض من الموضوع وبس

وصلنا نحو بيتها نزلت اخد عربيتى قالتلى موش حتيجى وحشانى ضحكت قولتلها تعبانه اوى يامشمشه حانام واشوف يمكن اجيلك بالليل

تم النشر بواسطة:
تم النشر فى : يناير 8, 2018